فوز كيم جونغ كوك بالديسانغ – SBS 2020

بدايةً وقبل كل شيء، فوز كيم جونغ كوك بالديسانغ كان شيء تمنيته من فترة طويلة جدًا.
من مقابلته مع جيسي هو قال بصريح العبارة إنّه يتمنى إنّه يفوز، وحتى جاي سوك وباقي المرشحّين توقعّوا إنه الديسانغ بيكون له. وتادادااا فعلاً هو اللي فاز :(.. يستّحق ولد SBS الديسانغ .. لأنّه تعب واجد في السنوات اللي طافت، وأخيرًا حصّل التقدير على هالتعب.
هالخِطاب ما شفته إلا بعد مرور شهرين ونص يمكن أو أكثر؟ لأنّي كنت خايفة أتأثر وأنا أشوفه.

نص الخطاب (ترجمتي) :

لأكون صادقًا..
لم أكن متهيئًا لهذا النوع من المشاعر..
والسبب هو.. أنا قد حصلتُ سابقًا على الجائزة الكبرى كمغني
ولكنّي أقسم بأني حينها لم أشعر بمثل ما أشعر به اليوم
وقتها لم أتمكن من الاسترخاء، ولكن فيما بعد.. لقد ندمت لأنّي لم أسعد كما ينبغي عندما فزتُ بالجائزة.
لهذا السبب.. هذه الجائزة تعنّي لي كثيرًا.العديد من حولي أخبرني بأن أبدأ بتجهيز خطاب الفوز في حالة فوزي بالجائزة..
لكنّي لم أقم بتجهيز كلمةٍ واحدةٍ حتى.
لأنّي لم أرغب -إن لم أفز- بأن أرفع من آمالي..
فأنا إنسانٌ بعد كل شيء، وقد أشعر بالاستياء.
عندما أعلنتم سابقًا عن جائزة المنتجين، قبل أن أدرك ذلك، كنتُ أدعو في داخلي (أرجوكَ لا تقُل اسمي.. أرجوكَ لا تقُل اسمي)
وبعدها فقط علمتُ بأنّه قد تكون لدّي فعلًا فرصةٌ في الفوز بالجائزة الكبرى.
وقتها بدأت أفكّر مليًا بكيفية إلقاء خطاب الفوز.الفوز.. أثر فيني بمجرّد أن استلمت الجائزة بيديّ
لأن من سلمني إياها هو جاي سوك-هيونغ.في الحقيقة، اعتدتُ بأن أكون مغنيًّا، وقد لا يعرف البعض منكم هذا الأمر.
لذا، عندما قمت بإصدار ألبوم، قمت بالظهور بالبرامج المنوعة لغرض الترويج عن ألبومي كمغنّي.
وفي كثيرٍ من الأحيان.. كنتُ أكره حقًا الظهور على هذه البرامج.عندما كان مضيف البرنامج هو جاي سوك-هيونغ، كان يطلّب من الضيوف أن يقوموا بالرقص أو الأداء (إظهار المواهب)
ولا أمزح عندما أقول هذا، ولكّني كُنت عدوانيًا قليلًا وقتها، فقد كُنت أعبس بوجهه وأقول (لا تفكّر حتّى بهذا) وكنتُ جادًا للغاية.
عندها جاي سوك-هيونغ كان يقوم بتخطي دوري.
لم يكُن لدي أدنى فكرة عن كيفية القيام بالبرامج المنوّعة وقتها،
وكنتُ أشعر بعدم الراحة لمجرد الوقوف أمام مجموعة من الأشخاص.ولكن، بمجرد أن انضممت لبرنامج (اكس مان)، قابلتُ العديد من الموجهّين العظيمين مثل جاي سوك-هيونغ وهو دونغ هون-هيونغ. والآن، البرامج المنوّعة هي جزء من حياتي.
بالطبع أن الغِناء أيضًا هو جزء من حياتي، ولكن البرامج المنوّعة هي من أخذت الحيّز الأكبر من حياتي.

ملاحظة: ترجمت بس الجزء الأول من الخِطاب لأنه طويل، وتكملة الخطاب عن شُكر الأشخاص المقربّين منه واللي دعموه من بدايته لين اللحين. وذكر أعضاء راننغ مان أكيد وقال عنّهم إنهم لهم الفضل الأكبر في حصوله على هالجائزة :”…

فقرة المشاعر بعد خطاب كيم جونغ كوك:

تعابير جونغ كوك في البداية يوم توتر وما عرّف يتصرف، وخذ وقت على ما قال أول كلمة حسيت شكثر كان متوتر وشكثر كان متأثر.. أول مرة أشوفه متأثر هالكثر لدرجة ما عرف يعبّر ولمّا جايسوك كا يذكر الفائز، قبل لا يقول اسم جونغ كوك.. ابتسم ابتسامة الأب الفخور بولده، وحسيت أوووه..
ياربّي شكثر هالشيء أثر فيني مع إنه شيء بسيط بس مشاعره وصلتني بس من هالإبتسامة :”

أحب علاقة أعضاء راننغ مان ببعض، حتّى يوم صوروا الحلقة اللي وراه الحفل كانت مشاعرهم وتصرفاتهم صادقة.. فخورة فخورة فخورة بكيم جونغ كوك، وفخورة بكل أعضاء راننغ مان لأنهم كلّهم يستحقون التقدير للمجهود اللي يبذلونه أسبوعيّاً.

. . .

فيديو خِطاب الفوز باللغة الإنجليزية : هُنا

شارك الموضوع:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.